.

انطلاق ندوة نحو مجتمع أسري متماسك

 تحت شعار (حماية الطفل مسؤولية الجميع ) بصور

الندوة تضمنت توقيع مذكرة تفاهم لدعم 2700 أسرة من أبناء  الضمان الاجتماعي

 
تنظم جمعية المرأة العمانية بالتعاون مع المديرية العامة للتنمية الاجتماعية بمحافظتي جنوب وشمال الشرقية وبدعم من المؤسسة التنموية  للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال ندوة  نحو مجتمع أسري متماسك تحت شعار حماية الطفل مسؤولية الجميع وذلك خلال الفترة من 24-25 من الشهر الجاري رعى حفل الافتتاح معالي الشيخ /محمد بن سعيَد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية بقاعة  الكلية التطبيقية بصور تضمن حفل الافتتاح قراءة آيات من الذكر الحكيم ، بعدها قدمت يسرى بنت صالح الغيلانية رئيس جمعية المرأة العمانية بصور كلمة اللجنة المنظمة للندوة جاء فيها في اطار العمل الذي تقوم به وزارة التنمية الاجتماعية وشركاءها الهادف لتوفير الرعاية والحماية الاجتماعية لشرائح المجتمع العماني وتنمية قدراتهم وامكانياتهم وتعزيز قيم الروابط الاسرية لإيجاد مجتمع متماسك وتحرص الوزارة على مواجهة الظواهر والمشاكل المجتمعية وإيجاد الحلول المناسبة لها والحد من سلبياتها بالتعاون مع المؤسسات الحكومية واضافت رئيس جمعية المرأة العمانية بصور في كلمتها  انطلاقا من ثوابت رؤية ورسالة جمعية المرأة العمانية بصور ولتحقيق المزيد من الفاعلية والتأثير الايجابي على واقع المجتمع والفئات المستهدفة من خلال تطوير البرامج القائمة واستحداث مشاريع جديدة وذلك بناء على مخرجات تقييم الخدمات التي تحدد احتياجات الفئات المستهدفة ، واستكمالا للجهود التي تقوم بها مؤسسات الدولة المختلفة لتوفير كل ما يكفل للآسرة حق البقاء والحياة الكريمة ، وفي ظل ما يشهده العالم من انفتاح ثقافي وتأثيرات العولمة  ) تلا كلمة اللجنة المنظمة توقيع مذكرة تفاهم بين لجنة التنمية الاجتماعية بولاية صور والمؤسسة التنموية للشركة العمانية للغار الطبيعي المسال حول دعم برنامج إفطار صائم في ولاية صور ونيابتي  طيوى  ورأس الحد ويهدف البرنامج الى توزيع قسائم شرائية لعدد 2700 اسرة من اسر الضمان الاجتماعي والجدير بالذكر ان المؤسسة التنموية للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال تدعم برنامج إفطار صائم في مختلف ولايات محافظتي جنوب وشمال الشرقية من منطلق مسؤوليتها الاجتماعية .بعدها قُدم اوبريت شعري  اجتماعي يناقش قضية الطلاق واثره على الابناء وما هو احساس الطفل  بانفصال اقرب شخصين على قلبه وحياته .

، بعدها قدمت المكرمة الدكتورة / ريا بنت سالم المنذرية ورقة العمل الرئيسية بعنوان "دور المسؤولية الاجتماعية في تعزيز التماسك المجتمعي والاسري " وثم  بدأت أعمال الجلسة الحوارية الاولى لمحور التنشئة الوالدية الفضلى للطفل والتي تضمنت ورقتي عمل جاءت الاولى حول تنشئة الطفل من المنظور الاسلامي قدمها الدكتور سعود بن ساعد الحبسي من وزارة الشؤون الدينية ، اما الورقة الثانية فكانت حول جهود وزارة التربية والتعليم في تعزيز القيم  الفضلى للطلبة في مرحلة الطفولة ، ثم بدأت أعمال الجلسة الثانية لمحور حماية الطفل من الاساءة (القانون والتشريعات ) حيث حملت الورقة الاولى عنوان الحماية القانونية للطفل والاسرة من مخاطر الابتزاز الالكتروني قدمها راشد بن سالم المخمري من الادعاء العام ، اما الورقة الثانية فكانت حول الاجراءات التنظيمية الوطنية في حماية الطفل من الاساءة قدمتها مروة بنت حسن البلوشية من  وزارة التنمية الاجتماعية .

كما تتضمن ندوة  نحو مجتمع اسري متماسك ( حماية الطفل مسؤولية الجميع ) في اليوم الثاني عدد من حلقات العمل  التفاعلية  اعدتها المديرية العامة للتنمية الاسرية ممثلة   دائرة الارشاد والاستشارات الاسرية حيث خُصصت الحلقات   لتكون مناسبة لجميع افراد المجتمع ، حيث سيقدم سعيد بن راشد المكتومي حلقة  عمل  مخصصة للنساء حول منصات التواصل الاجتماعي والاسرة  بقاعة المديرية العامة  للبلديات  الاقليمية ، بالإضافة الى ذلك حلقة عمل حول الاساليب الوالدية في تنشئة الابناء وذلك بمدرسة أحمد بن ماجد للبنين بولاية صور .